/ما هو سوق الفوركس؟

ما هو سوق الفوركس؟

يسمع الكثيرون عن مصطلح الفوركس دون فهم معناه تحديداً، ويسعى الباحثون عن الثراء والمال

للدخول إلى هذا المجال المثير للاهتمام، وسوق الفوركس يشير إلى البورصة التي يتم من خلالها

التداول والمضاربة في العملات الأجنبية، أي بيع وشراء عملات مقابل أخرى حيث تتغير بناء

على العرض والطلب، ووفقاً للتقرير الصادر من بنك التسويات الدولية لعام 2016 فإن حجم

تداول سوق الفوركس اليومي يتجاوز 5 تريليون دولار.

عوامل تؤثر على الفوركس

وتعتبر أسعار الفائدة المقررة من قبل البنوك المركزية والحالة الاقتصادية للدولة و المخاطر السياسية

من أهم العوامل المؤثرة على العرض والطلب على العملات المختلفة،وغيرها من العوامل الاقتصادية

التي تؤدي إلى خلق تقلبات يومية بل ولحظية في سوق الفوركس.

كيف يستفيد المتداول من فروقات الأسعار؟

وبتقلبات أسعار العملات توجد فرصة للاستفادة من هذه التغييرات من خلال البيع والشراء،

فمثلاً يعتقد المتداول أن رفع أسعار الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي سيزيد الطلب

على الدولار الأمريكي، مما يدفع هذا المستثمرين إلى شراء الدولار من مستوى سعري

منخفض ومن ثم الاستفادة من تغير قيمته وارتفاع سعره فيما بعد ومن أهم العملات

المتداولة عالمياً الدولار الأمريكي واليورو والجنيه الاسترليني والين الياباني

والدولار الاسترالي.

تداول الأفراد للعملات

وجدير بالذكر أن عملية تداول العملات بالنسبة للأفراد كانت صعبة للغاية قبل ظهور الانترنت،

وكانت هذه التجارة تقتصر فقط على الشركات الكبرى والبنوك التجارية والاستثمارية، وذلك

لأنها عملية تحتاج إلى الكثير من رأس المال، ولكن مع انتشار الانترنت أصبح من السهل

الوصول إلى سوق الفوركس ومن ثم تداول العملات الأجنبية من قبل الأفراد، وتوفر

شركات الوساطة رافعة مالية عالية للمتداولين مما يتيح لهم التحكم في تجارة كبيرة

بواسطة رصيد صغير نسبياً.

مخاطر السوق

وعلى الرغم من المميزات العديدة للفوركس إلا أننا لا ننسى أن تجارة العملات محفوفة بالمخاطر،

كما أنها على درجة من التعقيد، وتحتاج من المتداول دراستها والتدرب عليها والصبر لحين

الحصول على الأرباح، كما يجب أن يتحقق المتداول من الشركة الوسيطة ويتأكد من كونها

تخضع لمعايير الرقابة الدولية، وذلك لصيانة أمواله من الضياع.